رياضة وطنية

“لابيام” يطيح بـ “السيسكاوة” ويعزز حظوظه في البقاء.. الخروب يسترجع الصدارة والشاطو يؤزم وضعيته أكثر

الجولة التاسعة والعشرون من قسم الهواة

أسفرت الجولة التاسعة والعشرون من عمر بطولة القسم الثاني هواة في مجموعته الشرقية، والتي لُعبت عشية أمس الأول، عن تغييرات على مستوى الترتيب العام للمجموعة وجاء هذا بعد تعثر الرائد السابق إتحاد خنشلة خارج قواعده أمام العائد بقوة أمل مروانة في مباراة لعبت 70 دقيقة وتوقفت بعد اجتياح الأنصار لأرضية الملعب، ليخسر إتحاد خنشلة الريادة في الوقت الذي عزز أمل مروانة حظوظه في تحقيق البقاء وبات الفوز في الجولة القادمة كافيا له لتحقيق البقاء خاصة وأن يعادل هلال شلغوم العيد في النقاط وفي حالة فوزهما فإن الهلال سيسقط للجحيم ما بين الرابطات كأسوأ ما قبل الأخير عن كل المجموعات، بحيث أزم الهلال وضعيته أكثر بعد هزيمته في أولاد جلال بنتيجة هدفين لهدف واحد.

أما عن جمعية الخروب الذي استغل هدية أمل مروانة، فقد حقق الأهم وفاز بميدانه بخماسية نظيفة على حساب النمرة شباب جيجل ليعتلي الصدارة ويعود مجددا لريادة الترتيب بفارق نقطتين عن الوصيف السيسكاوة، ليقترب فريق جمعية الخروب أكثر من الصعود ويكفيه الفوز في الجولة القادمة ضد شباب عين فكرون بملعب هذا الأخير، الذي رسم بقاءه بصفة نهائية بعد فوزه خارج الديار أمام أمل شلغوم العيد بنتيجة ثلاثة أهداف لهدفين، في حين لا يزال اتحاد عين البيضاء هو الآخر يصارع ليضمن بقاءه، خاصة بعد أن مني في هذه الجولة بهزيمة أمام القل بهدفين دون ردن ولم يضمن البقاء بعد ما يجعل الجولة القادمة تعد بالكثير وتحدد مصير العديد من الأندية المتطلعة للصعود والباحثة عن ضمان البقاء.

جدير بالذكر أن الفرق الغير معنية بالصعود والسقوط حققت الأهم وتواصل خوض اللقاءات في طابع شكلي من دون أهداف، على غرار لقاء شباب باتنة ضد شباب قايس والذي انتهى بهدفين لمثلهما، إضافة إلى اتحاد الشاوية ضد اتحاد تبسة والذي انتهى بالتعادل أيضا، لتكتمل الجولة بلقاء مولودية قسنطينة ضد شباب فيلاج حي موسى وانتهت المقابلة بفوز الموك بثلاثية نظيفة.

أمير. ج

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق