رياضة وطنية

“لاصام” تبحث عن أول فوز بمعقلها على حساب أبناء التيطري

جمعية عين مليلة - أولمبي المدية

يستقبل أمسية اليوم فريق جمعية عين مليلة ضيفه أولمبي المدية لخوض مباراة برسم الجولة الـثامنة عشر من عمر بطولة الرابطة المحترفة الأولى، وسيكون المركب الرياضي خليفي توهامي الزبير مسرحا لهذه الموقعة، التي يتطلع فيها أشبال المدرب سليم مناد لتحقيق الأهم وإبقاء النقاط الثلاثة بميدانهم لتدارك النتائج السلبية التي لاحقت الكتيبة المليلية الحمراء، هذا وشدد الطاقم الفني والإداري اللهجة مع لاعبيهم لتحقيق الفوز وإنعاش رصيدهم للخروج من المراكز الأخيرة والزحف إلى المراكز المتقدمة على مستوى الترتيب العام.

ومن جهتهم أبناء التيطري، لن يتنقلوا إلى عين مليلة في ثوب الضحية ويسعون لتحقيق للعودة بأخف الأضرار أو مباغتة المحليين والعودة بنتيجة إيجابية للمدية، وتأكيد نتيجة الجولة الفارطة بعد أن حقق أبناء التيطري فوزا مستحقا بميدانهم، في انتظار ما تسفر عنه هذه المقابلة التي تعد بالكثير من الندية والحماس، خاصة في ظل حاجة أصحاب الأرض والجمهور للنقاط الثلاثة.

هذا وعرفت الحصة التدريبية الأخيرة لفريق جمعية عين مليلة حضور السلطات المحلية وعلى رأسهم والي ولاية أم البواقي الذي نزل في زيارة إلى المركب الرياضي خليفي توهامي الزبير وحفز اللاعبين وكذا الطاقم الفني والإداري وأكد على ضرورة تشريف ألوان الجمعية.

وفي ذات السياق، وفي حديث لـ”الأوراس نيوز” مع رئيس جمعية عين مليلة شداد بن صيد عن وضعية الفريق قال:” حضرنا في ظروف جيدة وبمعنويات مرتفعة، نسعى لتحقيق الفوز والانتفاضة والعودة للسكة الصحيحة، رغم الأزمات التي مرت على الفريق سواء من حيث النتائج باعتبار أننا لعبنا طيلة مرحلة الذهاب خارج الديار، أو من حيث الوضع المالي للفريق، نأمل في تكاثف الجهود والتفاف الجميع بالنادي لتحقيق الهدف المسطر وهو تحقيق البقاء.

ومن جهتهم العقارب أنصار جمعية عين مليلة يحضرون للتوافد على ملعب خليفي التهامي الزبير وغزو المدرجات لتقديم الدعم والمساندة لرفقاء المستقدم الجديد بورنان فوزي القادم من شباب بلوزداد، هذا وبعد غياب طويل للجمعية عن عين مليلة وخوضها مرحلة الذهاب بملعب أول نوفمبر بباتنة، من المنتظر أن يشهد لقاء أمسية اليوم حضورا جماهيريا معتبرا نظرا لتعطش عشاق لاصام لفريقهم.

أمير رامز.ج

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق