رياضة وطنية

“لاصام” تحقق الأهم أمام “الموب” وتبتعد تدريجيا عن منطقة الخطر

جمعية عين مليلة

حقق، عشية أمس الأول، فريق جمعية عين مليلة فوزا ثمينا على حساب ضيفه مولودية بجاية، في مباراة جمعت الفريقين برسم الجولة السادسة والعشرون من عمر بطولة الرابطة المحترفة الأولى، واحتضنها المركب الرياضي خليفي توهامي الزبير بعين مليلة، كما جرت من دون جمهور بسبب العقوبة المسلطة على العقارب بحرمانهم من الدخول للملعب لمبارتين اثنين.

وقياسا بأهمية النقاط بالنسبة للفريقين دخل المحليين والزوار بحذر وسعى كلا الطرفين لفرض منطقه وتسير اللقاء وفقا لخطته، ليتمركز اللعب في أغلب فترات الشوط الأول في وسط الميدان مع أفضلية طفيفة من جانب أصحاب الأرض لينتهي الشوط الأول بنتيجة التعادل السلبي.

وفي المرحلة الثانية، دخل الزوار بقوة، في الوقت الذي رمى فيه أشبال آيت جودي بثقلهم في الهجوم، ليباغت لاعب الموب توري دفاع لاصام بهدف مانحا فريقه التقدم، وهو ما أخرج الجمعية من قوقعتها أكثر، لكن بعد مرور دقائق تمكن المهاجم طيايبة من تعديل النتيجة، وفي الوقت الذي كان اللقاء يسير للنهاية بنتيجة هدف في كل شبكة، عاد مهاجم الجمعية طيايبة وأضاف الهدف الثاني له ولفريقه، مانحا أثمن ثلاثة نقاط للجمعية هذا الموسم.

وبهذا الفوز يكون فريق جمعية عين مليلة قد ارتقى للمركز العاشر مناصفة مع شباب بلوزداد برصيد 30 نقطة، وابتعد تدريجيا من دوامة فرق مؤخرة الترتيب، في انتظار الأربع جولات المتبقية والتي ستعرف منافسة شرسة بين أصحاب مؤخرة الترتيب على غرار أولمبي المدية ومولودية بجاية واتحاد بلعباس ودفاع تاجنانت وجمعية عين مليلة وشباب بلوزداد.

أمير. ج

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق