رياضة وطنية

لاعب شباب أولاد جلال هشام بوخنشوش لـ ” الأوراس نيوز”: “تجاوزنا هزيمة الشاوية وسنعمل على العودة بقوة في الجولات القادمة”

•كيف تمت حصة الاستئناف؟
العودة إلى جو التحضيرات تمت بصورة عادية وبحضور غالبية اللاعبين الذين كانوا في الموعد تحت قيادة المدرب كمال بوراس، وأظن بأنه في هذا الوقت لا شيء نفكر فيه سوى العمل تحسبا للمباريات المقبلة.

•هل تجاوزتم آثار الهزيمة السابقة أمامإتحاد الشاوية؟
يصعب على أي لاعب تجاوزها بسهولة، لكن في نفس الوقت يجب النظر إلى المستقبل وهذا ما يفرض علينا طي الصفحة الماضية سواء كانت إيجابية أو سلبية.

•كيف تنظر إلى اللقاء الذي ينتظركم أمام شباب قايس؟
المواجهة تكتسي أهمية كبيرة بالنسبة لنا، ما يفرض علينا التحضير لها بشكل جاد، ومهما كانت صعوبة المهمة فلاعبو الفريق عازمون على القيام بدورهم وعدم التفريط في النقاط الثلاث.

•كيف استقبلتم إفرازات الجولة الأخيرة؟
بصراحة هناك بعض النتائج لم تخدمنا بعد فوز هلال شلغوم العيد وقايس وكذا منافسنا إتحاد الشاويةذلك ما ساهم في تقارب النقاط بيننا، لكن هذا لا يمنعنا من الإبقاء على عنصر الأمل والعمل بصورة عادية من أجل التدارك وتحقيق ما نهدف إليه بمرور الوقت.

•ما هي الاستراتيجية التي وضعتموها في سبيل الارتقاء أكثر في سلم الترتيب؟
الشيء الأساسي هو منح الأهمية لكل المباريات المقبلة والظفر بأكبر عدد من النقاط التي من شأنها أن تعيد لنا الثقة، كما أنه من الضروري عدم التفريط في نقاط المباريات التي نلعبها فوق ميداننا لأنها كفيلة بخلق الفارق والخروج من الوضعية الحالية.

•هل أنت راض عن المردود الذي تقدمه من لقاء إلى آخر؟
في الوقت الراهن لا يهمني سوى أداء واجبي فوق الميدان والمساهمة في تحسين مكانة الشباب في الترتيب العام، لأن المردود الشخصي في نظري لا يهم مقارنة بمستقبل الفريق الذي يتطلب تظافر جهود الجميع.

•من خلال رؤيتك الشخصية، كيف ترى بقية المشوار؟
دون شك سيكون صعبا، لأن المباريات المقبلة تهم مجمل الأندية وفق الأهداف المسطرة، ونحن من جهتنا سنعمل المستحيل لتحقيق النتائج التي تعود علينا بالفائدة وتبعدنا عن منطقة الخطر، لأن أملنا كبير في تحقيق الأهداف المسطرة وإعادة البسمة لأنصارنا مجددا.

•على ذكر الأنصار، ماذا تقول لهم بالمناسبة؟
أشكرهم على صبرهم ووفائهم لفريقهم، كما أدعوهم في كل مرة على مواصلة المساندة وتشجيعنا، خاصة في الأوقات الصعبة، ونحن من جهتنا واعون بما ينتظرنا وسنعمل على تشريف ألوان الشباب.

حاوره: أحمد أمين بوخنوفة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق