رياضة وطنية

“لايسكا” تبحث عن التأهل بأخف الأضرار والشاوية عازمة على خطف الأضواء

جمعية الخروب - إتحاد الشاوية

تواجه جمعية الخروب الجار إتحاد الشاوية في واحدة من أقوى مباريات الدور التصفوي الأخير بملعب الشهيد خبازة بشير بالتلاغمة، وتبحث تشكيلة الجمعية عن تحقيق التأهل إلى الدور ال32 من هذه المنافسة وتجاوز عقبة أبناء سيدي رغيس رغم التغييرات الحاصلة في العارضة الفنية للفريق بعد إستقالة المدرب السابق رشيد بوعراطة رفقة مساعديه مجاهد وعيادي حيث من المنتظر أن يشرف على التشكيلة في هذه المباراة المدرب المؤقت مستورة إلى غاية تعيين مدرب جديد خلال الساعات المقبلة
وتخوض تشكيلة الجمعية هذه المباراة بتعداد شبه مكتمل بعد عودة المهاجم وبورقعة في مقابل غياب المدافع الأيسر زيتوني الذي قرر مغادرة الفريق بسبب ما حدث له مع الأنصار في وقت سابق، حيث سيكون اللاعب أول المسرحين رسميا في إنتظار ضبط القائمة المعنية بالتسريح خلال الأيام المقبلة، كما يغيب أيضا اللاعب دربال بسبب معاناته من الإصابة.
من جهتها ادارة اتحاد الشاوية عبرت عن استايئها بعد التغيير الذي جرى على البرمجة وتأخير اللقاء بيوم اخر، وأعرب رئيس فريق إتحاد الشاوية طارق ياحي عن استيائه حيث انتقد بصورة مباشرة الساهرين على البرمجة، معتبرا أن ما يحدث يجب أن لا يحصل وقال الرئيس إنه كان بمقدور الجهات المعنية أن تعلم الأندية بهذا القرار في الوقت المحدد من خلال ضبط رزنامة البطولة بالشكل الذي يجعل الجميع على دراية بالتغييرات الحاصلة مسبقا ومن الجوانب التي تأسف عليها المتحدث معتبرا أن البرمجة التي يتم الاعتماد عليها في ضبط مواعيد البطولة أو الكأس لا تراعي العمل التقني الذي يتم بصورة يومية في التدريبات بقدر ما تميل إلى العمل الإداري، وحسب قوله فإن الطاقم الفني مطالب بالتماشي مع قرارات الإداريين حتى ولو كانت ضد تطوير مستوى المنافسة وقال محدثنا إن الجهات القائمة على البرمجة ملزمة بمراجعة حساباتها في هذا الجانب حتى لا تؤثر بشكل مباشر في استقرار الأندية، من خلال ضبط الرزنامة في حينها وتفادي التقديمات والتأجيلات المفاجئة بصورة غير منطقية كما طالب في الأخير على ضرورة برمجة الجولة الثالثة عشر أمام شباب فيلاج موسى بالسبت القادم عوض هذا الخميس.
أحمد أمين ب / بدري.ع

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق