محليات

لجنة تحقيق تحل بمدرسة ابتدائية في بوعنداس

بعد سلسلة إضرابات متتالية

أوفدت مديرية التربية بسطيف لجنة تحقيق إلى مدرسة وكيل شريف المتواجدة بقرية شريحة ببوعنداس شمال الولاية، لتقصي الأوضاع بعد الشكوى المرفوعة من طرف جمعية أولياء التلاميذ إلى ذات المصالح، بخصوص الإضراب الذي تعيشه الابتدائية بسبب أستاذ كان يقوم بالتدريس في قسم الثانية ابتدائي قبل تحويله إلى تدريس تلاميذ قسم التحضيري.
وأكد الأولياء المحتجون على ضرورة قيام مديرية التربية بإنهاء مهام هذا الأستاذ وهذا حسب نص الشكوى التي أصدرها المحتجون وجاء فيها أن الأستاذ كان يدرس تلاميذ السنة الثانية ابتدائي، وبعد أن ظهرت عليه مظاهر المرض النفسي والاختلال العقلي قام أولياء التلاميذ الذين يدرسون عند الأستاذ بتنظيم وقفة احتجاجية أمام الابتدائية، مطالبين الجهات الوصية بعزل الأستاذ، وهو الاحتجاج الذي تدخل بشأنه مفتش المقاطعة، وقام بتحويل الأستاذ إلى تدريس القسم التحضيري في ذات الابتدائية، وهو التحويل الذي يراه المحتجون أنه غير مدروس، مما زاد من حدة الأزمة في الابتدائية، حيث انضم أولياء تلاميذ قسم التحضيري إلى الحركة الاحتجاجية وطالبوا من خلالها مديرية التربية لولاية سطيف، بالتدخل العاجل قبل أن يتم شل الابتدائية.
كما أضاف محررو الشكوى أن التلاميذ الذين يدرسون عند الأستاذ أصبحت تصرفاتهم غريبة والأخطر من هذا أنه مع مرور 70 يوما منذ الدخول المدرسي، فإن التلاميذ لم يستوعبوا أي درس، ومن جانبه أقر المكلف بالإعلام لمديرية التربية لولاية سطيف عماد سلامي بوجود القضية، وأن مديرية التربية لولاية سطيف على علم بها، مشيرا أنه تم تكليف لجنة تحقيق، للتنقل إلى الابتدائية المذكورة، حيث تم إعداد تقرير مفصل عن حالة الأستاذ، وهو التقرير الذي سيتم تقديمه إلى مدير التربية وإلى طبيب العمل، للتأكد من الحالة العقلية الأستاذ.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق