محليات

لحوم تباع على الأرصفة بباتنـة !

المستهلك في خطر ومديرية التجارة مطالبة بالتدخل

تحولت بعض الأرصفة بمدينة باتنة، إلى فضاءات غير قانونية لبيع اللحوم بشتى أصنافها وهو ما وقفت عليه “الأوراس نيوز” خلال جولة قادتها إلى بعض الأحياء على غرار طريق حملة بكشيدة، أين رصدت هذه التصرفات الخطيرة التي تهدد صحة المستهلك بالدرجة الأولى.

عبر العدد من المواطنين عن قلقهم إزاء ظاهرة التجارة الفوضوية على الأرصفة وحواف الطرقات، في غياب مصالح الرقابة، التي تبقى مطالبة بتكثيف عملها من اجل التصدي لهكذا ظواهر سلبية، حيث تعرض كميات كبيرة من اللحوم الحمراء خاصة على حواف الطرق، في فضاءات ملوثة، خاصة وأن مثل هذه المواد الاستهلاكية، تبقى حساسة ويجب التعامل معها بشروط معمول بها، على غرار قواعد الحفظ وإخضاعها للمراقبة، غير أن الكثير من التجار لا يأبهون لخطورة البيع خارج المحلات المخصصة لها، كما أن العديد من المستهلكين، يقصدون مثل هكذا فضاءات دون علمهم، بما قد تشكله المنتجات والمواد التي تعرض بها، من خطورة على صحتهم قد تصل حد التسممات الغذائية.

تجدر الإشارة إلى أن أعوان الرقابة وقمع الغش على مستوى مديرية التجارة وبالتنسيق مع الجهات الأمنية، تمكنت في عديد المناسبات من الإطاحة بتجار يقومون ببيع لحوم فاسدة وغير صالحة للاستهلاك، لذاك بات يتوجب على المستهلك اخذ الحيطة والحذر من الأسواق التجارية الفوضوية، وغير المرخصة تجبنا لإصابتهم بتسممات أو ما شابه ذلك، ويبقى دور الجهة الوصية، هو محاولة التصدي لهذه التصرفات الخطير.

أسامة. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق