دولي

مادورو يعلن إغلاق سفارة وقنصليات فنزويلا لدى الولايات المتحدة

أعلن الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، أول أمس، إغلاق سفارة وقنصليات بلاده لدى الولايات المتحدة وسحب جميع الموظفين الدبلوماسيين منها.

جاء ذلك في كلمة ألقاها مادورو بمناسبة افتتاح السنة القضائية لعام 2019، في العاصمة كاراكاس، حيث قال إن بلاده قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع الولايات المتحدة، مضيفا انهم اتخذوا قرار إغلاق سفارتهم وجميع قنصلياتهم لدى الولايات المتحدة، متابعا أنهم سيسحبون جميع الموظفين الدبلوماسيين، اللذين سيصلون بلادهم.
هذا وتشهد فنزويلا اضطرابات داخلية إثر إعلان رئيس البرلمان الذي تسيطر عليه المعارضة، خوان غوايدو، الأربعاء الماضي، نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد، أعقبه إعلان الرئيس المنتخب نيكولاس مادورو، قطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة، متهما إياها بتدبير محاولة انقلاب ضده.
بدوره سارع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إلى الاعتراف بزعيم المعارضة رئيسًا انتقاليًا، وتبعته دول في المنطقة.
من جانب آخر، أيدت كل من روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية “مادورو”، الذي أدى قبل أيام اليمين الدستورية رئيسًا لفترة جديدة من 6 سنوات.
تجدر الإشارة أن واشنطن توعدت مرارًا في الآونة الأخيرة بالعمل ضد مادورو، فيما اتهمها الأخير بمحاولة اغتياله أو إدخال البلاد في اضطرابات، كما اتهم معارضين بالتآمر ضده مع الولايات المتحدة ودول إقليمية، فيما تعيش البلاد منذ سنوات أزمات اقتصادية خانقة تصاعدت في الأشهر الأخيرة، ما فاقم الاستقطاب السياسي ودفع الآلاف إلى التظاهر ضد السياسات الحكومية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق