دولي

ماكرون:”أنوي إجراء مباحثات مفصلة ومجدية مع بوتين”

الرئيس الفرنسي يعلن عن نيته في إجراء مباحثات مع نظيره الروسي

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن نيته في إجراء “مباحثات مفصلة ومجدية” مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين خلال الأسابيع المقبلة، والتي من شأنها أن تعطي زخما جديدا للحوار الاستراتيجي مع موسكو، وقال ماكرون في حديث لقناة “أر تي إس” السويسرية: “إننا بحاجة إلى حوار استراتيجي، لذلك سأجري مباحثات جديدة ستكون مطولة ومفصلة وذات مضمون مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين”.

وأضاف ماكرون أنه يتطلع إلى حوار كهذا ليس بصفته رئيس فرنسا فحسب، بل ورئيس مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى “G7” للعام 2019، وذلك بغية “إعادة الديناميكية” للعلاقات مع روسيا، كما أضاف أن “أوروبا التي تتسم بالتعددية القطبية والتي أثق بها وأدافع عنها، يجب عليها بناء قواعد جديدة للثقة والأمن مع روسيا، بدلا من موافقة الناتو في كل شيء”.

من جهته، ذكر ماكرون بوجود صلات تاريخية بين أوروبا وروسيا، قائلا إن روسيا “بلد عظيم مررنا سويا بأحداث تاريخية درامية، يجب ألا ننسى أبد المآسي التي عشناها معا إبان الحرب العالمية الثانية”، كما اعتبر أنه سابق لأوانه الحديث عن قبول روسيا مجددا في مجموعة G8 والتي أصبحت G7 بعد تعليق مشاركتها فيها عام 2014 بعد استفتاء القرم، ما لم يحرز تقدما في تطبيق اتفاقات مينسك بشأن تسوية النزاع في جنوب شرق أوكرانيا، فيما لم يكشف الرئيس الفرنسي عن تفاصيل أكثر بشأن مباحثاته المرتقبة مع بوتين.

تجدر الإشارة إلى أن مجموعة العشرين، التي تضم روسيا وفرنسا ودولا صناعية أخرى، ستعقد قمتها الرابعة عشرة يومي الـ28-29 جوان الحالي في مدينة أوساكا اليابانية، ومن المحتمل أن المباحثات التي أعلن عنها ماكرون ستجرى على هامش القمة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق