دولي

ماليزيا تفرج عن إندونيسية اتهمت في قضية قتل كيم جونج نام

أخلت محكمة ماليزية أول أمس سبيل امرأة اندونيسية متهمة بقتل كيم جونغ نام الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في 2017 بعد أن أمرت بإسقاط تهمة القتل الموجهة لها في قضية أثارت شكوكا بأنها عملية اغتيال سياسي.

وبعد قرار المحكمة بإخلاء سبيلها عانقت ستي عائشة (26 عاما) شريكتها في الاتهام الفيتنامية دوان ثي هونغ البالغة من العمر 30 عاما وانخرطت في البكاء، بعد أن وجهت للمرأتين تهمة قتل كيم جونغ نام بمادة في.إكس السائلة، وهي سلاح كيماوي محظور، في مطار كوالالمبور في فيفري 2017، وعقب قرار الإفراج عن ستي عائشة طلب محام من فريق الدفاع تأجيلا في القضية المقامة ضد هونج لتقديم طلب بإسقاط الاتهامات بحقها أيضا.

فيما قال محامو الدفاع مرارا إن المتهمتين لم تكونا سوى بيادق في عملية اغتيال سياسي نفذها عملاء من كوريا الشمالية.

هذا وأصدرت الشرطة الدولية (إنتربول) مذكرة اعتقال من الدرجة الحمراء بحق أربعة كوريين شماليين قالت الشرطة الماليزية إنهم مشتبه بهم في جريمة القتل وغادروا البلاد بعد ساعات من وقوعها، وعرضت خلال المحاكمة لقطات صورتها كاميرات المراقبة للمرأتين وهما تعتديان فيما يبدو على كيم جونغ نام فيما كان يهم ببدء إجراءات السفر في المطار.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق