دولي

مبادرة إندونيسية للسلام بين طالبان والحكومة الأفغانية

قالت هيئة إسلامية إندونيسية، إن وفدا من حركة طالبان الأفغانية التقى رجال دين محليين، أول أمس، لمناقشة اجتماع ثلاثي يضم علماء دين من البلدين إضافة إلى باكستان، في أوت المقبل.

وقال يونهار إلياس، نائب رئيس مجلس العلماء الإندونيسي، إن “طالبان” ستحضر الاجتماع الثلاثي المقبل، لكنه لم يؤكد موعد الاجتماع أو مكانه، موضحا أن الاجتماع يهدف إلى عقد محادثات سلام بين طالبان والحكومة الأفغانية، كما أضاف إلياس أن هذه المرة سيحضرون (ممثلو الحركة) رسميا، ويأملون أن يتحقق السلام في أفغانستان، كما نقل إلياس تأكيد وفد طالبان، استعداد الولايات المتحدة للانسحاب من أفغانستان، مضيفا: “لذا تنوي الحركة تحقيق السلام مع الحكومة الأفغانية، وتطلب الدعم الإندونيسي”.

من جانبه، رحب نائب الأمين العام للمجلس زيتون راسمين، باستعداد “طالبان” للمشاركة في الاجتماع المقبل، وقال راسمين، إن حضور وفد “طالبان” يمثل أهمية خاصة، لأن علماء دين باكستانيين كانوا يمثلون الحركة في حوارات سلام سابقة، مضيفا أن طالبان تلتمس صدق إندونيسيا بالسعي إلى تحقيق السلام في أفغانستان، واقتلاع جذور المشكلة في البلاد.

يشار إلى أن يوسف كالا، نائب الرئيس الإندونيسي، قال في مقابلة مع الأناضول في جوان الماضي، إن بلاده ستواصل المساعدة في بناء السلام بأفغانستان.

قالت هيئة النقل في العاصمة البريطانية لندن يوم الأربعاء إنه تقرر إغلاق محطة نورث جرينتش لقطارات الأنفاق موقتا بسبب الازدحام، وذلك بعد إبلاغ الركاب في المحطة بمغادرتها لحالة طوارئ لم تحددها.

وقالت متحدثة باسم الهيئة ”هذا إجراء للسيطرة على الحشود“. وقال شاهد في وقت لاحق إن الركاب يعاودون دخول المحطة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق