ثقافة

محافظ مهرجان ايمدغاسن عصام تعشيت لـ “لأوراس نيوز”:”المهرجان لم يتلقى الدعم لحد الساعة وعلى السلطات المحلية التدخل لتدارك الوضع”

كشف محافظ المهرجان عصام تعشيت ليومية الاوراس نيوز، أن المهرجان لم يتلقى الدعم لحد الساعة من طرف السلطات المحلية إلا دعم بسيط من الوزارة، وهو ما اعتبره تقاعسا من طرف الجهات المعنية والتي راسلها فيما قبل من أجل التكفل بالمهرجان، خاصة وأنه يعد مكسبا لولاية باتنة، منوها في ذات السياق أن المهرجان ليس شخصي وعلى  الولاية وبلدية باتنة الاسراع في تقديم الدعم الذي حسبه سيحمل أسماء فنية وطنية لامعة لها صيتها الفني من مخرجين وفنانين، أين تم ضبط قائمة  12 شخصية فنية و 14 مخرجا شابا الذين سيعرضون أفلامهم بولاية باتنة.

وقال عصام تعشيت أن تكلفة المهرجان تقدر بـ300 مليون سنتيم، وواحد من رجال أعمال باتنة قادر على التكفل به، في حين دعى الى التكافل من أجل انجاح المهرجان في طبعته الأولى، والذي من المرتقب أن ينطلق بداية نوفمبر الجاري، على أنه كان مقررا أن يعرف انطلاقة له مارس المنصرم، إلى أن مشكل الدعم حال دون ذلك، وأضاف ذات المتحدث أنه تم برمجة عديد الأنشطة الثرية والورشات التي تستحمل على تكوين الشباب المخرجين وإقحامهم في عالم السينما بباتنة، مشيدا بمختلف الأفلام التي سيتم عرضها بذات المهرجان، إلى جانب إحتفالات ومنافسات سينمائي وأيضا تكريمات للمبدعين وللذين قدموا للسينما الجزائرية والباتنية بالخصوص.

يذكر أن مهرجان ايمدغاسن السينمائي يعد أول مهرجان سينمائي بالأوراس، يأخذ طابعين ثقافي سينمائي وأيضا سياحي، والهدف منه الرقي بالسياحة في منطقة الأوراس والتى تعد منطقة معروفة بالأماكن السياحية، إلى جانب كون ايمدغاسن من بين أهم معالم النوميديين والأمازيغ بصفة عامة وهو أقدم الأضرحة بشمال إفريقيا، كما سيتم تقديم مجسم عن المرأة الشاوية للملكة ديهيا، والذي وصلت نسبة الانجاز فيه 50 بالمائة، الأمر الذي يضيف قيمة كبيرة للمهرجان.

رقية. ل

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق