محليات

محتجون يطالبون بالغـــاز والمياه في سطيـــف

على هامش زيارة الوالي لبلدية قجال

نظم سكان منطقة أم لحلي التابعة لبلدية قجال في الجهة الجنوبية من ولاية سطيف وقفة احتجاجية على هامش الزيارة التي قام بها والي سطيف إلى المنطقة، حيث طالب المحتجون في هذه الوقفة بضرورة ربط المنطقة بشبكة الغاز الطبيعي مطالبين بتجسيد الوعود التي تم منحها لهم في وقت سابق بخصوص إنهاء معاناتهم مع مشكل الغاز الطبيعي، حيث أكد السكان على أن الوعود بقيت حبر على ورق في ظل عدم تجسيد هذا المشروع إلى غاية اليوم.

كما طرح المحتجون مطالب أخرى متعلقة بأزمة العطش التي يعاني منها السكان مطالبين بإيجاد حلول فعلية لهذه الأزمة قبل حلول فصل الشتاء، فيما طرح محتجون آخرون مشكل غياب الإنارة الريفية، حيث طالب سكان هذه المنطقة باهتمام أكبر من طرف السلطات المحلية بعد سنوات طويلة من التهميش المتواصل من طرف المجالس البلدية المتعاقبة.

كما احتج سكان من قرية بن ذياب أيضا على التأخر الحاصل في إنجاز إكمالية في هذه المنطقة التي تضم كثافة سكانية مرتفعة، حيث طالب السكان بإنجاز ثانوية للقضاء على مشكل التسرب المدرسي مع طرح إشكال آخر متعلق بالمياه القذرة التي تصب في المنطقة حيث طالب السكان بضرورة إنجاز محطة لتصفية هذه المياه للتخلص من المعاناة الحاصلة.

وكان والي سطيف كمال عبلة قد أشار إلى تخصيص غلاف مالي معتبر لفائدة مناطق الظل عبر الولاية لتجسيد مشاريع تنموية، حيث تم تخصيص غلاف مالي بقيمة تصل إلى 120 مليار سنتيم، وهي القيمة التي تبقى غير كافية بالنظر لكثرة المشاريع المقترحة في العديد من بلديات الولاية.

عبد الهـــادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.