رياضة وطنية

مولودية العلمة ..مدرب حراس المرمى عبد الغني مهري: “المهم هو تحقيق التأهل والأنصار لعبوا دورا كبيرا”

نجحت تشكيلة البابية في كسب ورقة التأهل على حساب شباب جيجل بثلاثية دون مقابل، وتفادت البابية تكرار سيناريو المواسم الفارطة حينما كان الفريق يتأهل بشق النفس أمام الفرق الناشطة في الأقسام السفلى، وأكد مدرب حراس مولودية العلمة عبد الغني مهري في تصريحاته بعد تحقيق التأهل على حساب شباب جيجل أن الفريق تعامل مع المباراة بالجدية المطلوبة رغم التغييرات الكثيرة التي حدثت في التشكيلة الأساسية مضيفا أن الأداء كان في المستوى المطلوب وهو الأمر الذي جعل الفريق يحقق التأهل بأخف الأضرار الممكنة، وأضاف مهري أن الأهم هو أن الفريق حقق التأهل الذي سيسمح بالتحضير في أفضل الظروف للمباراة القادمة أمام شبيبة بجاية، كما أكد مهري في حديثه على الدور الكبير الذي لعبه الأنصار من خلال تنقلهم الكبير إلى ملعب ميلة والوقوف بجانب التشكيلة متمنيا أن ينجح الفريق في تحقيق اللقب الشتوي من أجل إهدائهم للأنصار.

وبخصوص نظرته للأداء المقدم في هذه المباراة فقد أشاد مهري بالأداء المقدم من العناصر التي شاركت في اللقاء والتي أكدت على أحقيتها بالمشاركة مع التشكيلة الأساسية، ولو أن هذا التألق تسبب في تأجيل الكشف عن قائمة المسرحين إلى ما بعد مباراة الجولة الأخيرة من مرحلة الذهاب، وتشير المعطيات إلى وجود إسم اللاعب بوراس ضمن القائمة وهذا في إنتظار إضافة أسماء أخرى خاصة على مستوى خط الهجوم الذي كان خارج الإطار في أغلب مباريات هذا الموسم.

وحدد الطاقم الفني للفريق موعد حصة الإستئناف عشية اليوم بداية من الرابعة مساءا في ملعب زوغار حيث تم منح اللاعبين راحة يوم واحد فقط وهذا من أجل الشروع مباشرة في التحضيرات للمباراة المهمة التي تنتظر النادي هذا الأسبوع أمام شبيبة بجاية يوم الجمعة بداية من الساعة الخامسة مساءا.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق