محليات

مديرية التجارة تتوعد التجار المضاربين بأم البواقي

نحو إخراج المخزون الفلاحي لضمان الوفرة في شهر رمضان

تتواصل الخرجات الميدانية لفرق المراقبة وقمع الغش بمديرية التجارة بولاية أم البواقي، خاصة بعد الارتفاع الكبير الذي شهدته مختلف المواد الغذائية واسعة الاستهلاك.

وأكدت مديرية التجارة على ضمان توفير مختلف المواد واسعة الاستهلاك و ضبط أسعارها بالسوق المحلية لتغطية احتياجات المواطنين خلال شهر رمضان، وفيما يتعلق بالمنتجات الفلاحية التي قد تعرف نقص في التموين خلال شهر رمضان، ما يؤدي لارتفاع أسعارها، أين يقوم مكتب رخصة الأسعار بمديرية التجارة بالتنسيق مع المصالح الفلاحية بضبط الأسعار، مع إخراج المخزون الفلاحي بالسوق المحلي لتفادي المضاربة في الأسعار خلال شهر رمضان.

بالمقابل، نظمت أول أمس، الفرق التابعة لمديرية التجارة بالتنسيق مع مصالح الأمن والدرك الوطني بأم البواقي، حملة تفتيش واسعة للمحلات التجارية الكبرى بمدينة أم البواقي لمحاربة الاحتكار و المضاربة وارتفاع الأسعار.

بن ستول. س

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق