محليات

مديرية الخدمات الجامعية فسديس تُقاضي تنظيما طلابيا

على خلفية الأحداث الأخيـرة

قرّرت مديريـة الخدمات الجامعية باتنة ـ فسديـس، رفع دعوى قضائية ضد تنظيم طلابي على خلفية الأحداث الأخيـرة التي شهدتهـا المديرية، حيث وقعت مناوشات بين ممثلي التنظيم والعمـال، وصلت إلى قيام المدير بتسخير محضر قضائي من أجل الدخول إلى مكتبه وسط فوضى كبيرة عمت المكان.

وحسب تصريح مدير الخدمات الجامعية “رويشي صليح” لـ”الأوراس نيوز”ّ، أن لجوءه إلى العدالـة جاء بعد تخريب ممتلكات عمومية وتعطيل المصالح، إضافة إلى الاعتداء اللفظي والجسدي على بعض العمال، كما تقرر أيضا مقاضاة 5 طلبـة ذي صلة بالحادثة، وأضاف ذات المتحدث أن العديد من المشاكل التي تم طرحها من قبل التنظيمات ورثها عن سلفه وهي نتاج تراكمات تعود إلى سنوات عديدة، مؤكدا أنه منذ تنصيبه على رأس المديرية قام بفتح باب الحوار أمام الجميع من أجل وضع حلول جذرية للمشاكل التي تتخبط فيها الأحياء الجامعية بفسديس على غرار فتح الطوابير المغلقة ومراسلة الجهات الوصية من أجل توفير سيارات الإسعاف، إضافة إلى تجديد تجهيزات قديمة وصرف مخلفات المنح العالقة، فيما قال ذات المسؤول أن رفضه الانصياع لبعض مطالب الطلبة غير القانونية هي من بين الأسباب التي جعلت الطلبة يثورون ضده.

وكان طلبة ينتمون إلى تنظيمات طلابية قد قاموا بغلق مقر مديرية الخدمات الجامعية باتنة ـ فسديس، إضافة إلى شل حركة النقل الجامعي لمدة 3 أيام متتالية، كما قاموا بتصعيد احتجاجهم ليلا ونقله إلى الطريق الوطني رقم 3، وطرح الطلبة المحتجون عدة مطالب أصروا على تجسيدها على أرض الواقع، على غرار تحويل مسار خط الحافلات من فسديس نحو المركز الجامعي عبروق مدني بدل الاتجاه نحو جامعة الحاج لخضر، وهو المطلب الذي رفضه المدير مستندا إلى دفتر الشروط الذي ينص على تحديد مسار الحافلات من فسديس إلى جامعة باتنة 1، كما طالبوا بتحسين الوجبات الغذائية وتوفير المرافق الرياضية والترفيهية، إضافة إلى توفير الأمن والتصدي للغرباء.

ناصر. م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق