محليات

مديرية الفلاحة بولاية تبسة: “على الفلاحين تكثيف عمليات السقي التكميلي”

دعت مديرية المصالح الفلاحية بتبسة، الفلاحين إلى تكثيف عمليات السقي التكميلي للمحاصيل الإستراتيجية مثل القمح والبقول الجافة، للرفع من معدل الإنتاج وكذا مواجهة الظروف المناخية القاسية كالجفاف الذي يؤثر سلبا على القطاع الزراعي بالمنطقة.

وقال مدير المصالح الفلاحية للولاية “ثامن السعيد”، أن قطاع الفلاحة بتبسة  يتوقع جني مايقارب 380 ألف قنطار من القمح وذلك لاعتبارات عدة كتسطير القطاع لاستراتيجية محددة لتوقع إنتاج معين كل سنة، لذا فإن من الضروري على الفلاحين مد يد العون وتجاوز العجز الذي تسببه التقلبات المناخية خاصة عامل الجفاف الذي ضرب بقوة هذه السنة المنطقة الشمالية للولاية، داعيا ذات المصدر القائمين على الفلاحة بالتوجه للسقي التكميلي الذي يتطلب مخزونا من الموارد المائية، منوها لجهود الدولة التي عملت على تقديم العديد من التسهيلات والإجراءات المساعدة في هذا الشأن كحفر الآبار.

وأضاف المدير أن على الفلاحين إتباع الإستهلاك العقلاني لهذه القيمة المائية الضرورية، مؤكدا على ضرورة إنتهاج أساليب واستراتيجيات من شأنها دفع عجلة التنمية بالقطاع، وبذل جهد أكبر لتحقيق الإكتفاء المحلي من المنتجات الإستراتيجية والمساهمة في الحد من عمليات الإستيراد، خاصة فيما يخص شعبة القمح التي تعتبر في مقدمة المحاصيل الزراعية.

منى. ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.