الأورس بلوس

مديرية النقل بباتنة تكذب الوالي

يبدو أن مديرية النقل بباتنة، أصبحت لا تعرف بروتوكولات التعامل مع من هم أكثر منهم رتبة إدارية، فبعد أن كتبت الجريدة عن الحالة المترهلة التي آلت إليها حافلات النقل وكذا سوء المعاملة التي يقوم بها السائقين والقابضين، واستفسار الوالي الموجه للإدارة المعنية، راحت المديرية توجه سهاما عشوائية بتقديم إجابات توهم فيها الوالي بأن السائقين والقابضين سيخضعون لتكوين خاص، فضلا عن إجراء رقابة دورية للحافلات المهترئة، غير أن تعليقات السكان والركاب انتصرت للمقال الذي جاءت به “الأوراس نيوز”، وهي التعليقات التي دعت السلطات الولائية على رأسها والي الولاية لإجراء زيارات فجائية للوقوف على الواقع الحقيقي لهذه الوضعية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق