محليات

مراكز البريد بخنشلة دون سيولة مالية

الأزمة متواصلة واستياء كبير وسط الزبائن

تتواصل معاناة سكان ولاية خنشلة، عبر كامل بلدياتنا جراء استمرار أزمة السيولة المالية بمراكز البريد، وسط استياء وتذمر كبير من قبل المواطنين الذين عبروا عن سخطهم الكبير تجاه هذا الوضع بسبب عدم تمكنهم من سحب رواتبهم وأموالهم من جميع مكاتب البريد التي تشهد اكتظاظا كبيرا.

وفي هذا الصدد كشفت مصالح مديرية بريد الجزائر لولاية خنشلة عن اتخاذها لعديد الإجراءات والتدابير بهدف توفير السيولة المالية عبر مراكز ومكاتب البريد على غرار إجراءات تحفيزية للبنوك من أجل إيداع أموالها لدى مؤسسات البريد إضافة إلى وضع إجراء استثنائي لتسقيف عملية سحب الأموال، إضافة إلى إمكانية تحويل الأموال من حساب بريدي إلى حاسب بريدي آخر بدون أي رسوم وغيرها من الإجراءات التي من شأنها تخفيف وإنهاء أزمة السيولة المالية بمكاتب ومراكز البريــد.

معاوية. ص

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق