محليات

مربو الدواجن بباتنة يستغيثون!!

بعد توقف العملية الثلاثية التي تضمن البيع والشراء للفلاحين

يشتكى، مربو الدواجن بولاية باتنة، من كمية الإنتاج الضخمة وصعوبات التسويق خاصة بعد توقيف عقد العملية الثلاثية منذ أكثر من سنة ونصف، العملية الثلاثية التي تجمع بين الديوان الوطني لأغذية الأنعام والفلاحين ومربي الدواجن كون الديوان يبيع الأغذية الخاصة بالدجاج وكذا الصيصان للفلاحين بأسعار ثابتة ثم يشتري الدجاج الموجه للاستهلاك “الدجاج اللاحم” كذلك بأسعار ثابتة ليتم أخذها إلى المذبح الخاص بالديوان أي العقد يضمن عملية البيع والشراء.
وحسب ما أكده بن شابة علي رئيس المجلس المهني المشترك لتربية الدواجن لولاية باتنة في اتصال له مع الأوراس نيوز أن شعبة تربية الدواجن أن الشعبة تعاني الكثير من المشاكل كصعوبة التسويق وتكدس الإنتاج بسبب عدم ضبط السوق الوطني لخلق التوازن بين العرض والطلب وأيضا انتشار السوق الموازية التي تمثل أكثر من 70 بالمائة، مضيفا أنه من الضروري ضبط وتنظيم استيراد أمهات الدواجن حسب حاجيات السوق وإشراك الدواوين الوطنية للدواجن في عملية ضبط السوق من خلال إعادة بث العملية الثلاثية.
بن شايبة تحدث أيضا عن ضرورة تنظيم نشاط المربين عن طريق الانخراط في التعاونيات الفلاحية لتربية الدواجن لوضع حد للتضخم الذي مس الشعبة وإلغاء الضرائب المفروضة على مربي الدواجن الخاضعين للنظام الفلاحي لتحفيزهم على النشاط في الإطار النظامي.

سميحة. ح

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق