محليات

مسيرة في باتنة إحياء لذكرى مرور عام على الحراك

شهدت أمس مدينة أمس، تنظيم مسيرة إحياءً لذكرى مرور سنة على انطلاق الحراك الشعبي، وتم تأطير الاحتفالية من قبل المجلس الشعبي لبلدية باتنة، خاصة بعد قرار رئيس الجمهورية بترسيم 22 فيفري يوما وطنيا لتلاحم الشعب مع جيشه من أجل الديموقراطية.

وبحلول يوم أمس، تمر سنة كاملة على انطلاق الحراك الشعبي المطالب بتغيير النظام البوتفليقي ورحيل جميع رموزه، وإطلاق سراح كل مساجين الرأي والسياسيين الذين اعتقلوا خلال المسيرات الشعبية في مختلف المدن الجزائرية، حيث أدخل الحراك الدولة في مرحلة غير مسبوقة في تاريخها، لعب فيها الجيش الوطني الشعبي دورا فعالا في إيصال الجزائر إلى بر الأمان، فيما يتواصل المتظاهرون وللجمعة 53 على مواصلة الحراك حتى تحقيق جميع المطالب كاملة غير منقوصة.

ن.م

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق