محليات

مشاتي في عزلة بسبب اهتراء الطريق في خنشلة

يطالب سكان بلدية عين الطويلة بولاية خنشلة، من السلطات المحلية بالتدخل العاجل من أجل رد الاعتبار لشبكة الطرقات التي تربط البلدية مركز بباقي المدن المجاورة لها، خاصة ما تعلق بالطريق الولائي رقم 04 الرابط بين بلدية عين الطويلة والتجمع الثانوي حمام لكنيف التابع إداريا لبلدية بغاي.

وأصبح هذا المسلك مهترئا وغير صالح للاستعمال بسبب انتشار الحفر والأخاديد التي حولته إلى أودية يصعب على أصحاب المركبات استعماله خاصة أثناء هطول الأمطار أين يتحول إلى برك مائية بكثير من الأتربة والأوحال وأكد سكان البلدية أن هذا الطريق يعتبر محورا هاما لربط البلدية بباقي التجمعات الريفية نحو بلدية بغاي ومنها إلى مدينة خنشلة، حيث يضطر السكان لقطع مسافات مضاعفة للوصول إلى بلدية عين الطويلة مركز.
إهتراء الطريق الولائي رقم 04 أدخل سكان المشاتي في عزلة كبيرة باعتباره المسلك الوحيد الذي يربطهم بالبلدية مركز، كما أكد سكان البلدية على أن هذا الطريق يكتسي أهمية كبيرة في فك العزلة على المواطنين، ومن جهتها السلطات المحلية ممثلة في المجلس الشعبي لبلدية عين الطويلة أكدت أن مصالحها اقترحت هذا المشروع لمديرية أشغال العمومية لكنها ردت بأنه لا يزال تحت قائمة المشاريع المجدة في القطاع، في انتظار تدخل الوزارة الوصية للمصادفة عليه وتخصيص غلاف مالي لإدراجه ضمن المشاريع القطاعية حلال السنة المقبلة.

جريدي. خ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق