ثقافة

مشاركة عربية متميزة خلال المهرجان الوطني للشباب هواة علوم الفلك بأم البواقي

تمكن من منح الولاية لقب "عاصمة هواة علوم الفلك"

تتواصل لليوم الثاني على التوالي  فعاليات المهرجان الوطني للشباب هواة علوم الفلك وتقنيات الفضاء في طبعته الثامنة بدار الثقافة نوار بوبكر بأم البواقي، ليتمكن هذه السنة وبعد جهود متواصلة من منح هذه الأخيرة لقب عاصمة هواة علوم الفلك وتقنيات الفضاء كما أنه سيحتفي بالذكرى الـ 100 لتأسيس الاتحاد الدولي لعلوم الفلك تحت شعار “100 سنة تحت سماء واحدة”.

المهرجان الذي تنظمه كل سنة جمعية ابن الهيثم للعلوم والفلك عين فكرون ومديرية الشباب والرياضة للولاية، جاء تحت رعاية والي ولاية او البواقي والاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك حاملا شعار “دور الشباب في نشر الثقافة الفلكية” بمشاركة عربية متميزة على غرار تونس وليبيا والأردن والعراق والمغرب والسعودية وقطر وسلطنة عمان، اضافة إلى مشاركة 24 ولاية جزائرية والمؤسسات العلمية الجزائرية ووكالة الفضاء الجزائرية واتصالات الجزائر الفضائية ومركز البحث في علم الفلك والفيزياء الفلكية، وغيرها من هيئات ومؤسسات ذات صلة.

وحسب ما أفاد به رئيس الجمعية زين الدين زروال للأوراس نيوز، فهذا المهرجان قد تحول وبفضل تكاتف الجهود والسعي وراء تحقيق الأهداف إلى حدث هام على الصعيدين الوطني والعربي، ليتمكن من استقطاب الشباب هواة هذه العلوم كل سنة فيكون فضاء خصبا لهم وموعدا متميزا يجمعهم، إذ تضمن وحسبه البرنامج المسطر عدة نشاطات منها معرض متكامل تشارك فيه مختلف الوكالات المعنية بمجال الفضاء، وعرض لفيلم وثائقي حول البرنامج الفضائي الجزائري وتنفيذ ربط مباشر من أم  البواقي مع مركز استغلال الانظمة الاتصالات السلكية واللاسلكية بمركز بوشاوي بالعاصمة مع القمر الصناعي الجزائري الكوم سات، بمشاركة عديد الجمعيات الفاعلة والنوادي الفلكية، إلى جانب تنظيم البرنامج الجديد الموسوم بالمقهى الفلكي الذي ستحتضنه دار الشباب مصطفى بن بولعيد بعين فكرون وسهرة فلكية لرصد القمر العملاق بمدينة عين فكرون بالمركب الجواري، لتختتم فعالياته غدا 21 فيفري حسب المنظمين.

نوارة.ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق