محليات

مشاريع لتهيئة المدارس الابتدائية بسفيان

للحد من الاكتظاظ المسجل خلال المواسم الماضية

انطلقت نهاية الأسبوع المنصرم ببلدية سفيان في ولاية باتنة مشاريع لتوسعة الأقسام التي مست معظم المدارس الابتدائية بعد تسجيل اكتظاظ كبير في العديد منها.

وحسب ما أكده أحد الطبوغرافيين القائمين على عمليات الرفع في حديث له أن عدد الأقسام التي تم برمجتها يقدر ب9 أقسام، كما أن عملية الرفع الطبوغرافي لا تستغرق وقتا طويلا من أجل الإطلاق المباشرة في المشروع، بالإضافة إلى أن الجهات المعنية سخرت الفرق الكافية لتسريع في العملية لتكون الأقسام جاهزة خلال الموسم الدراسي المقبل.

من جهته أكدت مصادر بمديرية التربية، أن مشاريع التوسعة عبارة عن مخططات تبرمجها مصالح المديرية لفك الاكتظاظ عن الأقسام المتضررة، مضيفا أيضا أن المدارس الابتدائية بالبلدية عانت كثيرا من الاكتظاظ لذا فإنه كل سنة تستفيد المدارس التي سجلت أعداد كبيرة من التلاميذ المتمدرسين كون أن التحصيل العلمي لا يكون بالمستوى المطلوب، كما أن مديرية التربية وقبل الشروع في إنجاز أقسام التوسعة تستند إلى التقارير التي يتم تقديمها مدراء المؤسسات التعليمية فيما يخص احتياجهم لتلك الأقسام، هذا وقد أكد ذات المتحدث أن مشاريع أقسام التوسعة جاء بعد مناقشة التقارير التي وصلت من المسيرين أين وصل عدد التلاميذ في القسم إلى 40 تلميذ فما فوق وهو العدد الذي يشكل عائقا أمام التلاميذ وحتى أمام المعلم من أجل تقديم الدروس.

جدير بالذكر أن مديرية التربية لولاية باتنة وضعت العديد من المشاريع لفك الاكتظاظ على الأقسام في مختلف المدارس بالولاية، كما انه انطلقت الأعمال الخاصة بإنجاز مطعم مدرسي 200 وجبة بمدرسة زينة بعتاش بعيون العصافير.

سميحة. ع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.