محليات

مشاريـع سكنية تسير بخطى السلحفاة في أم البواقي

آجال تسليمها حُددت بعد 3 أشهر

عبر مئات المواطنين المقيمين بمختلف الدوائر الكبرى بولاية أم البواقي، عن تذمرهم وسخطهم الشديدين جراء الإهمال الذي تعرفه أغلب الورشات السكنية المفتوحة والتي تتجاوز نسبة الإنجاز بها الـ60 في المئة، حيث قاموا برفع شكوى رسمية للمسؤول الأول على الجهاز التنفيذي، تفيد بوجود إهمال متعمد من قبل الجهات المسؤولة على هذه المشاريع السكنية من أجل عدم تسليمها في آجالها المحددة خلال 19 مارس المقبل.

يأتي ذلك بعد تعرض كميات معتبرة من مواد البناء المتواجدة على مستوى مشروع عدل 500 سكن بمدينة عين مليلة للسرقة من قبل مجهولين، أين تجاوزت قيمة المسروقات مبلغ 400 مليون سنتيم وهو ما أدى لتوقف المشروع لمدة تجاوزت الأسبوعين، في وقت لم تتجاوز نسبة الأشغال بالسكنات نسبة ال50 بالمئة وهو ما يجعل انتهائها خلال شهرين أمر مستبعد حسب ما أكدته مصادر مسؤولة بمديرية السكن والعمران لـ”الاوراس نيوز”.

وفي ذات السياق، يعرف ذات المشروع بمدينة عين مليلة حالة من الشلل منذ الشهر دون تسجيل أي تقدم في الأشغال بالرغم إتمام جميع الإجراءات القانونية المتفق عليها في دفتر الشروط،  أما بمدينتي عين فكرون وعين البيضاء فقد سجل غياب تام للمقاولات المسؤولة ما أدى لتحويل ملفاتهم للجهات المختصة إلى حين تقديم مبررات قانونية للمصالح الولائية.

بن ستول. س

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق