مجتمع

مصالح أمن خنشلة تبادر بحملة للتبرع بالدم

شرعت مصالح أمن ولاية خنشلة بالتنسيق مع جمعية واهبي الدم وبمناسبة اليوم الوطني للتبرع بالدم في حملة للتبرع بالدم على مستوى مستشفى الشهيد حيحي عبد المجيد بمدينة قايس، العملية شهدت مشاركة واسعة لقوات الشرطة من أجل إنجاح العملية من خلال التبرع بأكبر قدر ممكن من هذه المادة الحيوية التي تهدف إلى المساهمة في إنقاذ أرواح الأشخاص الذين هم في أمس الحاجة إليها، على غرار مصلحة الأمومة والطفولة وفي الحالات الحرجة التي يتعرض أصحابها إلى نزيف حاد يتطلب أكياسا من الدم لإنقاذ حياتهم، ناهيك عن العدد الكبير من المصابين بالأمراض المزمنة الذين يحتاجون بصفة دورية إلى أكياس جديدة، وتجسيدا للمبادرة التي تتبناها المديرية العامة للأمن الوطني، بعد أن أصبحت تقليدا سنويا تحرص خلاله على تسخير جميع الإمكانات المادية والبشرية الكفيلة بإنجاحه بتسخير الطاقم الطبي والشبه الطبي للإشراف على العملية وكذا سيارة الإسعاف بالمركز الطبي الاجتماعي لاستعمالها عند الحاجة. حملة التبرع بالدم تتم بإشراف عميد الشرطة رئيس المصلحة الولائية للصحة، للنشاط الاجتماعي والرياضات بأمن ولاية خشلة والتي تنطلق عبر مختلف دوائر خنشلة ، بمتابعة من الطاقم الطبي والشبه الطبي للمركز الطبي الاجتماعي التابع للمصلحة الولائية للصحة، النشاط الاجتماعي و الرياضات ،لأمن الولاية وبمشاركة الطاقم الطبي الخاص بحقن الدم لولاية خنشلة، لتمس العملية أيضا باقي أمن الدوائر السبعة لأمن ولاية خنشلة بمشاركة كل من الطاقم الطبي الخاص بحقن الدم لكل من المؤسسة الإستشفائية المتخصصة صالحي بلقاسم خنشلة ، المؤسسة العمومية الاستشفائية أحمد بن بلة، المؤسسة العمومية الإستشفائية قايس، والمؤسسة العمومية الإستشفائية بششار، وتهدف العملية إلى جمع أكبر عدد ممكن من أكياس الدم من كل الفصائل وتوزيعها على المستشفيات العمومية لمدينة خنشلة لتغطية احتياجات المرضى.

المبادرة تأتي لتؤكد مرة أخرى مدى نبل منتسبي جهاز الشرطة ومدى وعيهم بأهمية التبرع بهذه المادة الحيوية التي ستساهم حتما في تقريبهم من المواطن والسعي إلى تجسيد مبدأ شرطة جوارية تعتمد على مبادرة تضامنية جدُ راقية تبرز روح التكافل التي يتمتع بها أصحاب البذلة الزرقاء وسعيهم إلى تقديم التضحيات في سبيل حماية الوطن والمواطن.

جريدي.خ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق