محليات

مصير مجهول لمشروع مقر مديرية التجارة

الأشغال متوقفة منذ مدة

لا يزال مشروع بناء مقر مديرية التجارة بولاية أم البواقي، متوقفا بعد أن انطلقت عملية إنجازه عن مدة تزيد عن 22 شهرا بعد فسخ العقد الخاص بعملية الانجاز نظرا لتماطل المقاول في إتمام المشروع الذي كان من المفروض أن يكتمل خلال 16 شهرا.
ورغم تمديد المهلة إلى 22 شهرا لكن لم يقم بما تم الاتفاق عليه علما أن المشروع قد بلغت كلفته 17 مليار دينار جزائري ولم ينجز منه إلا نسبة قدرت بحوالي 40 في المائة، المشروع بعد توقيفه أصبح عرضة للتخريب في غياب الحراسة التي من المفروض أن تحمي ممتلكات الدولة بالإضافة إلى استغلاله من بعض مدمني المخدرات والمشروبات الكحولية كما أن المقر الذي توجد به المديرية أصبح لا يفي باحتياجات المديرية كما أن بنايته مصنوعة من الأمونياك التي تسبب أمراضا خطيرة كالسرطان بالإضافة إلى ضيق مكاتبه وحسب مدير التجارة فقد تم تكوين ملف في إعادة رفع التجميد عن بناء المقر.

لمودع ج

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق