محليات

مطالب بإنجاز متوسطة بوادي الشعبة

فيما يعاني التلاميذ من شبح غياب النقل المدرسي بالمنطقة

طالب العشرات من أولياء التلاميذ، بضرورة تجسيد مشروع متوسطة ببلدية وادي الشعبة، بهدف تخفيف عبء التنقل عن التلاميذ الذين يضطرون لقطع مسافات طويلة من أحياء الشعبة ومديازة وبوكعبن للوصول إلى المتوسطة المتواجدة على مستوى حي لمبيريدي.

وقالت مصادر مقربة “للاوراس نيوز”، أن مشروع المتوسطة الذي تم اقتراحه في وقت سابق، قد تم السكوت عنه وتجاهله من طرف جهات مسؤولة، خاصة أنه كان سيخفف الضغط الذي تعيشه متوسطة حي لمبيريدي كما سيقوم بالقضاء على معاناة التلاميذ الذين يضطرون لقطع مسافات طويلة للوصول إلى أماكن تمدرسهم، في وقت لا يزال شبح النقل المدرسي يلاحق العشرات منهم وسط أجواء باردة وغياب تام لإجراءات الوقاية والتباعد البدني المفروض الإلتزام بها في حافلات النقل المدرسي وهو ما يضع حياة العشرات من التلاميذ وأوليائهم في خطر انتقال عدوى فيروس كورونا، وسط مواصلة الجهات المعنية تجاهل الأمر وتهميشه، وهو ذات الوضع الذي يعيشه الآلاف من التلاميذ الذين يضطرون لاستخدام النقل المدرسي في القرى والمداشر والبلديات النائية.

هذا وقد طالب أولياء التلاميذ، والي الولاية للتدخل ومباشرة دراسة مشروع متوسطة حي الشعبة الذي طال أمده والعمل على تخفيف العبء على تلاميذ المناطق المجاورة بما فيها بوكعبن، مديازة، كوندورسي وبوعروس، مع تدخل الجهات المعنية المخولة بالأمر وتوفير وسائل الوقاية للتلاميذ عبر المؤسسات التربوية بوادي الشعبة.

فوزية. ق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق