محليات

مطالب بالتحقيق في نهب العقار بأم البواقي

توقف العشرات من المشاريع التنموية بعين فكرون

طالب العشرات من المواطنين بمدينة عين فكرون بولاية أم البواقي، السلطات الولائية بفتح تحقيقات معمقة حول مصير الأوعية العقارية الصناعية المنهوبة من قبل رجال المال بالمدينة دون تسجيل أي مشاريع تذكر عليها.

هذا وقد سجل استغلال العديد من التحصيصات من قبل العشرات من رجال المال بطرق غير قانونية، ما ساهم في تعطيل عجلة التنمية بالمدينة، بالإضافة لتوقف العديد من المشايع المتعلقة بقطاع السكن بسبب عدم توفر الأرضيات لتجسديها، وكذا تجميد عدد من  المشاريع الخاصة بقطاع الشباب والرياضة، خاصة وأن المدينة لا تحوي على مرافق ترفيهية.

وفي ذات السياق، طالب مواطني مدينة عين فكرون، بضرورة استرجاع العقارات الصناعية المنهوبة بطرق غير قانونية، والتي تم توزيع عدد معتبر منها على رجال الأعمال بغرض إنشاء مؤسسات تجارية ومصانع وهمية لم تجسد بعد منذ أزيد من 11 سنة، ليتم بيع التحصيصات بطرق غير قانونية وبأثمان باهظة.

للإشارة، فقد أمد مصدر مسؤول بالمجلس البلدي لبلدية عين فكرون، بحجم المشاكل التي تعاني منها البلدية ، بسبب قلة المشاريع التنموية، وان وجدت، تكون عراقيل كبيرة في إيجاد العقاري الصناعي الملائم لتجسيدها.

بن ستول.س

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق