محليات

مطالب بتوفير خط نقل مباشر بين سفيــان وباتنة

الطلبة الجامعيين الضحية الأول لمشكلة غياب النقل

يعاني سكان بلدية سفيان بولاية باتنة، غياب حافلات نقل تقلهم إلى عاصمة الولاية، وقال المعنيون أن جلهم يواجهون صعوبات كبيرة في العثور على وسائل النقل العمومي أمام عزوف الناقلين الخواص هن نقلهم  سيما وأن حافلات النقل من نقاوس- باتنة يعد الخط الوحيد المتوفر حاليا، وما زاد من متاعبهم الكبيرة في التنقل اكتظاظها وضغطها الملحوظين مما قد لا يسمح للمواطنين بنقلهم لعدم وجود متسع لهم.

وأشار السكان أنهم يعانون الأمرين بسبب انعدام خط يقلهم من بلدية سفيان إلى عاصمة الولاية وسط غياب ملحوظ لوسائل نقل مباشرة، وما زاد من استياء المعنيين وتذمرهم عدم التفات الجهات المعنية إلى أهمية تحسين ظروفهم من أجل التنقل بكل أريحية، مضفين أن الوضع يجبرهم النهوض مبكرا لاسيما في فترات محددة، غير أن قلة عدد الحافلات جعلهم يواجهون صعوبات متكررة في الوصول إلى عاصمة الولاية  في ظل غياب حافلات مخصصة إليها دونما الحاجة إلى الانتظار والاستعانة بحافلات النقل الخاصة بنقاوس، وأمام الاكتظاظ الرهيب المسجل على الخط المذكور والذي لا يغطي احتياجات السكان بالنظر إلى الأعداد الكبيرة لهؤلاء والذين يصارعون في كل مرة للظفر بمقعد في الحافلة، تعالت أصوات بضرورة توفير خط نقل من سفيان إلى باتنة لإنهاء معاناتهم مع هذه الأزمة التي باتت بحسبهم تؤثر بشكل ملحوظ على التنقل وقضاء مصالحهم.

حفيظة.ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق