محليات

مطالب بفتح مركز تنمية سلالة “أولاد جلال” بالضلعة

بعد تجميد المشروع لـ7سنوات

جدد سكان بلدية الضلعة بولاية أم البواقي، مطلبهم برفع التجميد عن مشروع المركز الخاص بتنمية سلالة “أولاد جلال”، والذي لا تزال أبوابه موصدة منذ سنة 2013، بعد أن طاله التجميد قبيل عملية تجهيزه.

المشروع تم انجازه من قبل مديرية المصالح الفلاحية، بالتنسيق مع المعهد التقني لتربية الحيوانات بالجزائر العاصمة، وذلك ضمن برنامج الهضاب العليا لسنة 2008، أين توقفت الأشغال بعد أشهر قليلة من انطلاقها.

يأتي ذلك، بالنظر للقدرات المحلية التي تتمتع بها بلدية الضلعة في مجال تربية الأغنام، خاصة مع توفر المراعي المساعدة على تربيتها، وسيساهم المشروع في تطوير وترقية هذه السلالة خارج منطقتها الأصلية بأولاد جلال بمنطقة بسكرة، والرفع من جودة سلالة الأغنام بولاية أم البواقي، عن طريق تربية “الفحول” واستعمال عمليات التلقيح الاصطناعي بتقنيات طبية متطورة.

بالمقابل، أكد والي الولاية، خلال زيارته الأخيرة لبلدية الضلعة، بضرورة رفع طلب استعجالي للوزارة الوصية، من أجل رفع التجميد عن المشروع الذي يعد مكسب هام لشباب منطقة الضلعة، خاصة وأنه سيساهم في توفير ما لا يقل عن 50 منصب دائم بالمركز.

بن ستول. س

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق