محليات

مطالب بمشاريع للتهيئة الحضرية ببلدية الجــزار

في ظل وضعية الطرقات السيئة

تشهد طرقات بلدية الجزار بولاية باتنة، تدهورا كبيرا، بات يهدد حياة أصحاب المركبات ويؤثر على سلامتهم، وهو ذات الوضع الذي يعاني منهم المارة مع انتشار البرك والأوحال سيما خلال تساقط الأمطار، موازاة مع تواجد حفر قنوات الصرف الصحي التي زادت الأمر سوءا.

وتطالب الجمعية الوطنية للأمن والوقاية عبر الطرق ببلدية الجزار وفق ما جاء في مراسلات رسمية تحوز “الأوراس نيوز” نسخة منها، بتدخل  السلطات المحلية والجهات المعنية لأجل النظر في جملة من المشاكل على مستوى الطرقات باتت تثير مخاوف المواطنين، أين ناشدت بوضع ممهلات على مستوى الشارع الرئيس تفاديا لوقوع حوادث المرور، ولأجل حماية المارة من التعرض إلى الإنزلاقات و التي من شأنها أن تودي بحياة الأشخاص، وهو ذات الوضع الذي يمس  محور الدوران أولاد سي علي المعذر، ومخرج حافلات سعيدي وشارع متوسطة الجزار مركز.

كما حذرت  ذات الجهة من مخاطر حفر قنوات الصرف الصحي وتركها من دون أغطية، ناهيك عن تسرب المياه القذرة وعرقلتها للسير العام، وما تشكله أيضا من خطر حقيقي بات يتربص بالجميع، سيما وأن هذا الشارع الرئيسي يعرف حركة مرورية ملحوظة لمجاورته للأماكن العمومية والمؤسسات التربوية.

الجمعية الوطنية للأمن والوقاية عبر الطرق بالجزار أشارت أيضا إلى ضرورة احترام المقاييس المعمول بها لإنجاز الممهلات وتسوية القديمة منها، كما شددت على ضرورة إزالة الحواجز  والتي لطالما شكلت أولى انشغالات السكان  في ظل الواقع المزري الذي يتخبطون وسطه عموما.

حفيظة. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق