محليات

معالجة مصابين بـ”كورونا” بدواء “كلوروكين” في سطيف

يتواجدون تحت العناية المركزة

كشف رئيس مصلحة الأمراض المعدية بالمستشفى الجامعي سعادنة عبد النور بسطيف البروفيسور عبد المجيد لشهب أنه تم الشروع رسميا في علاج مصابين بفيروس كورونا بدواء “كلوروكين” وفق تعليمات الوصاية مع المتابعة الدقيقة للمريضين لتفادي أية مضاعفات ناجمة عن استعمال هذا الدواء.

وكشف البروفيسور لشهب أن العالم “رؤول” الذي اكتشف أهمية العلاج بهذا الدواء والذي عالج به الجزائريون الملاريا في السبعينيات معروف عنه المصداقية العلمية وهو يعرفه شخصيا خاصة وأنه حضر سنة 2007 إلى سطيف للمشاركة في ملتقى طبي، وأوضح البروفيسور لشهب أن النتائج الأولية وفي ظل غياب البديل تنصح بإستعمال هذا الدواء للمرضى الذين تأكدت إصاباتهم بهذا الفيروس القاتل.

وعمال نفطال يطلبون تفادي الطوابير على قارورات غاز البوتان 

عرفت الأيام الفارطة تزايد كبير في الطلب على قارورات غاز البوتان في العديد من مناطق الولاية لاسيما تلك التي لم تزود لحد الآن بالغاز الطبيعي، وموازاة مع الانخفاض المحسوس لدرجات الحرارة فضلا عن إجراءات الحجر الصحي للوقاية من فيروس كورونا فقد عرفت العديد من المناطق النائية بالولاية إقبالا كبيرا على قارورات غاز البوتان، وفي هذا الصدد طالب عمال نفطال من المواطنين والفلاحين ومربي الدواجن وكل مستعملي قارورات البوتان إلى تعقيم هذه القارورات قبل إدخالها إلى محطات الخدمات والمستودعات تفاديا لانتشار العدوى وحفاظا على السلامة العامة من انتقال العدوى وكذا تجنب الطوابير الطويلة.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق