محليات

معاناة تلاميذ عين الحجر متواصلة إلى إشعار أخر

رغم وعود الوالي السابق

مازالت معاناة تلاميذ قرية لحمادشة ببلدية عين الحجر في الجهة الجنوبية من ولاية سطيف متواصلة مع ظروف التمدرس المزرية وهذا في ظل عدم تجسيد مشروع إنجاز مدرسة إبتدائية بهذه القرية وهو الأمر الذي جعل زهاء 250 تلاميذ مجرين على التنقل يوميا إلى المدرسة المجاورة الموجودة بقرية لمقارشة على مسافة تزيد على 03 كلم وهو الأمر الذي كان له تأثير سلبي على ظروف تمدرس التلاميذ وتحصيلهم الدراسي في ظل الإكتظاظ الكبير الذي تعرفه هذه المدرسة.

ورغم وعود الوالي السابق بتجسيد مشروع هذه المدرسة إلا أن هذه الوعود بقيت حبر على ورق لحد الأن رغم توفر الأرضية لإنجاز هذه المدرسة بعد أن تبرع أحد المحسنين بقطعة تقارب مساحتها 40 أر لإنجاز المدرسة غير أن المشروع لم ير النور حسب السكان رغم مرور وقت طويل على إطلاق الوعود الخاصة بإنجاز هذه المدرسة.

ومن جانبها فإن مصالح بلدية عين الحجر أكدت أنه تم إنجاز المداولة الخاصة بالمشروع غير أن الإشكال يتمثل في القيمة المالية لإنجاز المدرسة حيث تبقي الميزانية الحالية للبلدية غير قادرة على تحمل تكاليف الإنجاز المرتفعة وهو ما جعل الملف يتم تحويله إلى مديرية التربية بالولاية على أمل تكفلها بالمشروع في أقرب وقت ممكن.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق