محليات

معاناة متواصلة مع شبكات التطهير في قرى سطيف

مازالت معاناة العديد من سكان قرى بلديات سطيف متواصلة مع مشكل غياب شبكات التطهير كما هو الحال في بلدية أولاد سي أحمد في الجهة الجنوبية من الولاية، حيث ينتظر سكان أولاد سي سعيداني إيجاد حلول عاجلة من طرف المجلس البلدي بغية تدعيم المنطقة بقنوات الصرف الصحي.

ومن جانبه فإن رئيس بلدية أولاد سي أحمد أكد على وجود شطر ثاني من مشروع لإنجاز قنوات الصرف الصحي في منطقة أولاد سي سعيداني وهو المشروع الذي من المنتظر تجسيده خلال السنة القادمة من ميزانية البلدية.

وفي بلدية عين الكبيرة في الجهة الشمالية من الولاية مازال سكان “شعبة بوالحية” ينتظرون ربطهم بشبكات الصرف الصحي، وهو الأمر الذي كان له تأثير سلبي على المحيط والبيئة في ظل الرمي العشوائي أو إستخدام الطرق التقليدية وهو الأمر الذي يؤدي إلى إنتشار الروائح الكريهة فضلا عن التسربات الحاصلة، وبالنسبة لمصالح البلدية فقد تم مشروع لإنجاز قنوات الصرف الصحي في هذه المنطقة بغلاف مالي يصل إلى 450 مليون سنتيم، ومن المفترض أن تنطلق الأشغال خلال الأيام المقبلة وهذا في إنتظار تجسيد مشاريع أخرى بذات البلدية على غرار منطقة “لمزاورة” التي ينتظر سكانها أيضا ربطهم بشبكات الصرف الصحي.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق