الأورس بلوس

معلمون “يخدمو بالقوسطو”

بطاقة حمراء

اشتكى العديد من أولياء التلاميذ من معلمة بمدرسة ابتدائية في حملة3، حيث أن المعلمة قد أبانت عن استهتار واستخفاف بمستقبل التلاميذ بعد أن أصبحت تعمل حسب مزاجها، إذا أنها تغيب حسب ما عبر عنه أولياء التلاميذ لفترات متقطعة فتستخلف بأخرى لا تملك من الخبرة ما يكفي لإيصال الدروس بالطريقة السليمة، والمشكلة حسب أولياء التلاميذ تكمن في الاضطراب الذي يعانيه التلاميذ جراء الخالوطة الحاصلة في المدرسة إذ بات المعلمون يتداولون على القسم الواحد في العام عدة مرات الأمر الذي غفل عنه المسؤولون بالمدرسة ومديرية التربية ككل وأصبح المعلمون يعملون حسب مزاجهم بما لا يتماشى ومصلحة التلميذ.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق