محليات

مــافيا العقـــار تستثمر في الحراك الشعبي

أراضي المستثمرات الفلاحيـة والأملاك العمومية عرضة للاستيلاء

لجأ العديد من المواطنين خلال فترة الحراك الشعبي المستمر منذ أزيد من شهر إلى التعدي والاستيلاء على الأملاك العمومية وأراضي المستثمرات الفلاحية في محاولة لاستغلال اهتمام السلطات المحلية بمجرى الأحداث، وفي هذا الصدد أكد رئيس بلدية الأوريسيا رفيق سعودي بأنه تم تسجيل عدة حالات للتعدي على الأملاك العمومية فيما قامت مصالح البلدية بتوجيه إعذارات للمخالفين عن طريق مصالح الدرك الوطني بعد اكتشاف محاولات للتعدي على أراضي تابعة لمستثمرة فلاحية.
وحسب رئيس البلدية فقد تم رفع تقارير إلى رئيس الدائرة وكذا الوالي من أجل رفع الملابسات على هذه القضايا التي أخذت في الاتساع خلال الآونة الأخيرة خاصة أن صلاحيات رئيس المجلس البلدي محدودة في هذا المجال، وكشف المعني عن ان مصالحه ستواصل محاربة هذه الظاهرة مهما كانت الظروف.
وفي سياق متصل بالتعدي على الأملاك العمومية كشف رئيس بلدية سطيف محمد الشريف بورماني في معرض رده على شكاوي مواطنين من حي 600 مسكن بخصوص إقدام أحد المستثمرين على تسييج قطعة أرضية ومباشرة الأشغال بها خلال الأيام الفارطة أن المشروع تم منحه للمستثمر في إطار عقود الامتياز سنة 1999، وهو مستوفى لجميع الإجراءات القانونية بعد أن تم إحالة القضية على العدالة خلال السنوات الفارطة والتي فصلت لصالح المستثمر.

عبد الهادي. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق