محليات

مفتشون تربويون من 14 ولاية يلتقون بباتنة

في ملتقى جهوي حول كيفية إعادة مشروع مؤسسة

اختتمت أمس، بدار المربي بولاية باتنة، أشغال الملتقى الجهوي حول قيادة المؤسسات التربوية بالمشاريع، بعد ثلاثة أيام من العمل المتواصل بحضور مدير التربية جمال بلقاضي ومفتشون من 14 ولاية شرقية.

الملتقى وحسب بيان لخلية الإعلام بمديرية التربية، خلص في بيانه الختامي إلى جملة من التوصيات المنبثقة عن الورشات التطبيقية، التي وُزع عليها المشاركون، حيث أكدوا على ضرورة مضاعفة التكوين على مستوى مؤسسات ولايات العمل، إضافة إلى ضرورة الاطلاع على محاور البرنامج التربوي البيداغوجي الولائي  وتكييف الأهداف وتوحيدها وصهرها في بوتقة مشروع تربوي شامل موحد للولاية كلها مع ضرورة متابعته وتقييمه، كما ركز المشاركون على أهمية إيلاء العناية الكاملة لتوضيح مشروع المؤسسة بالتركيز على استعمال الأدوات الرئيسية من خلال العمل التشاركي، عمل الفريق، صياغة الأهداف والنماذج وحل المشكلات ، فيما أجمع المشاركون في الأخير على ضرورة تفعيل التقييم الدائم لمشروع المؤسسة كأداة للتحسين المستمر.

ن.م

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق