وطني

مقري يدعو لإزالة الأحزاب الضعيفة من الخارطة السياسية

قال بهدف تحقيق الانتقال الديمقراطي

اعتبر، عبد الرزاق مقري، رئيس حركة مجتمع السلم، أنه يجب تصفية الساحة السياسية من الأحزاب الضعيفة، بحجة أن وجودها لا يساعد إطلاقا على الانتقال الديمقراطي الذي يرجوه الجميع.
ودعا مقري، خلال منشور له عبر صفحته الرسمية على الفايسبوك أمس، الأحزاب السياسية إلى ضرورة العمل الجماعي، لكون المرحلة تتطلب ذلك حسبه، متابعا: “المرحلة تتطلب الجمع لا التفرقة والصراع لن يحل مشاكل الجزائر”، وفيما يتعلق بالعمل التشاركي مع أحزاب المعارضة، كشف رئيس “حمس” عن إخطار الأحزاب بكل المعطيات التي تحصلت عليها الحركة، لكي يكون العمل تشاركيا.
وجدد رئيس أكبر حزب معارض ممثل في الغرفة السفلى للبرلمان، تأكيده أن حركة مجتمع السلم، مستعدة للحوار مع جميع الأطراف من أجل مصلحة البلد، في حين رأى أن هذه المصلحة لن تتحقق إلا إذا كان الجميع يدا واحدة، بعيدا عن الطمع والخوف والانتهازية.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق