محليات

مكتتبو “عدل” بسطيف ينتظرون الفــرج

بعد تحويل ملفاتهم إلى "كناب إيمو"

ينتظر مكتتبو عدل 2013 والمحولون إلى سكنات الصندوق الوطني للتوفير والاحتياط “كناب إيمو” بكل من بلديات حمام السخنة، صالح باي وقجال الاستجابة لمطالبهم المتعلقة باستلام سكناتهم والإسراع في أشغال التهيئة الخارجية بالمواقع الثلاثة وهذا بناءا على الوعود التي قدمها الوالي الجديد محمد بلكاتب على هامش زيارته للمواقع السكنية حيث قدم تعليمات صارمة لوكالة عدل من أجل الانتهاء من أشغال التهيئة الخارجية  في أقرب وقت من أجل توزيع هذه الحصص السكنية في القريب العاجل وهذا بعد سنوات من الانتظار.

وحسب المكتتبين فإن الوالي حدد موعد استلام السكنات قبل الدخول المدرسي القادم إلا أن وتيرة الأشغال الجارية في الوقت الحالي أثارت مخاوفهم من إمكانية تأجيل استلام سكناتهم وهو ما جعلهم يطالبون من السلطات المحلية ضرورة متابعة سير الأشغال والتي لم تنطلق لحد الآن، علما أن هذه المواقع تم ربطها بجميع الشبكات منذ فترة.

ومن جانبه مدير وكالة عدل بسطيف محمد رضا بشيري أكد أن انطلاق أشغال التهيئة والخارجية مرتبط بإجراء إدارية محضة متمثلة في الحصول على دفتر شروط خالص بهذا المشروع وهو الدفتر الذي يتم إعداده على المستوى المركزي وهذا قبل أن يتم الشروع بعدها في إجراءات المنح والإسناد وهو ما يعني أن الحل لن يكون في القريب العاجل رغم تأكيد مدير الوكالة على احترام الآجال الممنوحة من طرف الوالي لاستكمال الأشغال.

ومكتتبو عدل 2 يحتجون أمام مقر الولاية

كما نزل العشرات من مكتتبي عدل 2 للاحتجاج أمام مقر ولاية سطيف وهذا بسبب تأخر الأشغال الجارية في عدد من المواقع الكنية الكبرى على غرار تينار وبئر النساء، حيث طالب المحتجون بالإسراع في الأشغال فيما طرح محتجون آخرون مطالب بضرورة التراجع عن ترحيلهم إلى مواقع سكنية بعيدة عن مسقط رأسهم وأماكن عملهم.

عبد الهادي. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى تعطيل مانع الإعلانات.