محليات

منتخبون ينشرون غسيــل بلدية عين فكــرون بأم البواقي

طالبوا بفتح تحقيق في عدد من التجاوزات

طالب 8 أعضاء من المجلس الشعبي البلدي لبلدية عين فكرون بولاية أم البواقي، بضرورة تدخل رئيس أمن دائرة عين فكرون وفتح تحقيق أمني حول عدد من التجاوزات على مستوى المجلس الشعبي البلدي.
جاء ذلك في مراسلة رسمية تحوز “الأوراس نيوز” نسخة منها، والتي تشمل التجاوزات المسجلة على مستوى أشغال السوق الأسبوعي، حيث رصد له غلاف مالي يصل إلى 1.5 مليار سنتيم، ما اعتبره أعضاء المجلس البلدي بالمبالغ فيه، بالنظر إلى الأشغال القليلة المبرمجة على مستوى السوق والذي استغل منها أزيد من مليار سنتيم، بالإضافة لمشروع ترميم المدرسة بمنطقة “بئر السدرة” والذي لم ينطلق بعد، وكذا مشروع انجاز مدرسة على مستوى منطقة كاف الشكارة والتي تم منح الصفقة بطريقة غير قانونية حسب ما جاء في الشكوى، كما تطرقوا أيضا إلى السوق المغطى المتواجد بمنطقة عين العورة والذي استفاد من أشغال الترميم لمرات عديدة لكنه لم بفتح بعد.
أما المسالك الريفية فقد أكد أعضاء المجلس الشعبي البلدي أنه يتم استغلالها على شكل مسالك مفتوحة بطرق مشبوهة، ناهيك عن المشاريع التي يتم منحها للمقاولين دون إصدار أمر بداية الأشغال، على غرار مشروع انجاز خزان على مستوى منطقة “بئر سدروة” وكذا مشروع تعبيد الطريق بمنطقة “بئر السراحنة”، في المقابل، وجه أعضاء المجلس الشعبي البلدي الاتهام “للمير” بغلق الحديقة العمومية المتواجدة على مستوى طريق قسنطينة وهو القرار الذي رفضه أعضاء المجلس البلدي، والتي أصبحت ملجأ للمبحوثين قضائيا والمدمنين، وكذا التغاضي عن البناءات الفوضوية، وفسح المجال للعديد بتشييد بناءات فوضوية بالقرب من المستشفى بمدينة عين فكرون، وبالرغم من أعذار المصالح الولائية.
وطالب أعضاء المجلس بالتحقيق الأمني في قيام رئيس فرع لتجهيزات العمومية بالتوسع بطريقة غير قانونية بمنزله بالقرب من ثانوية بهلول، للإشارة فقد قام رئيس المجلس الشعبي البلدي لعين فكرون بإعفاء نائبه”عروج لخمسي” من مهامه المسندة إليه بتسيير الملحق البلدي 02 يوم 1 أكتوبر الماضي، بعد نقاش حاد خلال المداولة الأخيرة لأعضاء المجلس الشعبي البلدي، مهددا إياه ينزع الديمومة منه، وهو ما أعتبره أعضاء المجلس بمثابة التجاوز الغير مسموح من قبل “المير” مطالبين الجهات الوصية بالتدخل العاجل.
بن ستول. س

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق