إقتصاد

منظمة حماية المستهلك تتحفظ على تحذيرات مديرية الصحة بالجلفة

تحفظ رئيس المنظمة الوطنية لحماية المستهلك، مصطفى زبدي، عن الوثيقة التي أصدرتها مصلحة الوقاية لمديرية الصحة والسكان لولاية الجلفة، والتي تحذر من خطورة استيراد العديد من المواد الغذائية لاحتوائها على مسرطنات.

وأكد زبدي، أمس، أن العديد من المواد التي ذكرت في الوثيقة، هي مواد مسموح باستخدامها في إنتاج المواد الغذائية، ولا تشكل خطرا على السلامة الصحية، قائلا أنهم يتعجبون من إصدار وثيقة بمرجعية لطبيب تونسي دون تقديم توضيحات أكثر، هي وثيقة مشكوك فيها على اعتبار أن المواد المذكورة مسموح بها وتدخل في صناعة الكثير من المواد الغذائية الرائجة حاليا، مضيفا في ذات الصدد أنه لو نأخذ بالمعطيات الواردة في الوثيقة بشكلها الحالي دون تمعن، سيكون علينا التخلص من نصف المنتجات المتواجدة في السوق الوطنية حاليا، كون المركبات الكيميائية المحذر منها تدخل في تصنيع كثير من المنتجات، واعتبر المتحدث، أن مديرية الصحة لولاية الجلفة، أساءت استخدام البيان والمعلومات الواردة فيه، في ظل عدم إعطائها لتوضيحات أكثر، مشير إلى أنه قد تكون هناك أمورا خافية لم تقم المديرية بالكشف عنها.

جدير بالذكر أن مديرية الصحة والسكان لولاية الجلفة، أصدرت تحذيرا لمدراء المستشفيات من احتواء بعض المواد الغذائية على مواد مسرطنة.

وتتمثل هذه المواد في عصير المنجوا ماز، عصير المنجوا دليتا، يحتويان على مادة F211، عصير منعش يحتوي على المادة E330، عصير فريشي مسحوق يحتوي على المادة E102،E171، عصير سوبر سكواتش، يحتوي على المادة E211، E330، شراب برتقال مركز SUN UP يحتوي على المادة E330 أمريكي الصنع، منتوج شيبس تحت اسم البطل يحتوب على المادة E223، بسكويت محشي كاستر كريم يحتوي على المادة E307، E339،E223، حليب سائل منوع لونا يحتوي على المادة  E325.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق