وطني

منع البناءات على ضفاف الأودية

في ختام الندوة الوطنية حول تسيير مخاطر الكوارث

شدد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نورالدين بدوي، أول أمس بالجزائر العاصمة، في ختام الندوة الوطنية حول تسيير مخاطر الكوارث على ضرورة منع البناءات غير القانونية على ضفاف الأودية.
وأوضح الوزير إن “هناك أعمالا وتوصيات منبثقة عن هذا اللقاء تتطلب تطبيقا فوريا و يتعلق الأمر خاصة بتلك التي تقترح منع البناءات على ضفاف الأودية”. ودعا بدوي في هذا الخصوص إلى “اتخاذ تدابير وإجراءات على المستوى المحلي تهدف إلى منع كل البناءات على مجاري الوديان” مضيفا إن ذلك يجب أن يتم بعد إحصاء وتقييم جيوب البناءات غير القانونية.
وأشار وزير الداخلية في ذات السياق إلى فتح المدرسة الوطنية لتكوين الموارد البشرية للجماعات الإقليمية يتلمسان قبل نهاية السنة سيما من أجل تسيير مخاطر الكوارث.
للتذكير فإن المشاركين في هذا اللقاء الوطني حول تسيير مخاطر الكوارث الطبيعية قد أوصوا خاصة بمنع البناءات في المناطق القابلة للفيضانات سيما على ضفاف مجاري الأودية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق