الأورس بلوس

من يسقط “الاستغلال”؟

بطاقة حمراء

ظاهرة غريبة انتشرت في مختلف مناطق ولاية باتنة عامة وفي مدينة باتنة خاصة وهي أن كثيرا من المواطنين باتوا يتعدون على الأملاك العمومية بطريقة سيئة جدا، إذ أن البعض أصبحوا يستغلون الأرصفة لأغراض تجارية وبطريقة عشوائية وغير قانونية دون الأخذ بعين الاعتبار حق المارة وحق الغير من المواطنين، ليس هذا فقط بل إن في حي “بوزغاية” في مدينة باتنة خرج بعض السكان لينتقلوا من استغلال “جانب من الطريق” لركن سياراتهم إلى تحويله إلى “ملك خاص” حيث عمد البعض إلى تثبيت أعمدة بالاسمنت ووضع السلاسل لمنع أي شخص غيرهم من ركن سيارته في غيابهم، فهل أصبحت الأملاك العمومية “سايبة” لدرجة أن يغني كل مواطن على ليلاه ويتصرف من تلقاء نفسه في “الطرق والأرصفة”؟

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق