مجتمع

 من ينقذ رشيد فوحال من مرض سرق بسمته؟

نداء :في حاجة إلى أزيد من 120 مليون سنتيم لإجراء عملية جراحية بالأردن

تمضي الدقائق ساعات والشهور أعواما على رشيد فوحال المنحدر من بلدية مروانة بولاية باتنة والمصاب بمرض في كبده سرق منه ابتسامته، وحول يومياته إلى جحيم لا يطاق، يصارع الألم في صمت، وكله تفائل في غد يفضل يتجدد فيه أمل الحياة التي لم تعد حياة في منظور رشيد بعد أن أنهك المرض جسده، وألقى بضلاله حتى على عائلته، أقاربه وأصدقائه الذين وقفوا عاجزين عن فعل شيء سوى رفع نداء استغاثة إلى المحسنين وأهل الخير وكذا السلطات من اجل مساعدة الرجل الطيب حسب ما وصفه سكان بلديته وإنهاء معاناته مع مرض لازمه لسنوات.

أصدقاء رشيد وأقاربه أبوا إلا الوقوف وقفة رجل واحد مع رشيد، حيث تحرك كل على مستواه سوء بالتبرع بمبلغ معين كل حسب قدرته، أو نشر إعلانات على نطاق واسع علها تأتي أكلها ويتم جمع المبلغ المحدد لإجراء العملية الجراحية بالأردن، بعد أن أكد له الأطباء هناك إجرائها، وقد وجه لها بعد تقدمه إلى عيادة خاصة في الشراقة بالعاصمة، قبل أن يرشده طاقمها الطبي المتخصص إلى عيادة في الأردن.

” يا أهل الإحسان والخير، إنني أناشدكم من اجل إنسان يحترمه الصغير قبل الكبير في بلديتي مروانة في باتنة، يا أحرار الأوراس وأهل الخير كلي أمل في الله وفيكم، يا ناس الجود والكرم، فلنقف وقفة رجل واحد ونتعاون في جمع هذا المبلغ لإرجاع البسمة إلى أخينا وأبينا رشيد فوحال…” هيا رسالة استغاثة من احدي مواطني مروانة إلى أهل الخير والإحسان فهل من مغيث؟

أسامة.ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق