رياضة وطنية

مواجهة محلية واعدة بين الشاوية والحراكتة

إتحاد الشاوية – إتحاد عين البيضاء

سيحتضن ملعب “دمان ذبيح” بعين مليلة داربي الولاية الرابعة الذي سيجمع قطبي الولاية فريق إتحاد الشاوية وجاره إتحاد عين البيضاء في إطار الجولة 18 من البطولة في لقاء يلعب بدون جمهور وبملعب محايد بعد إتفاق إدارة الفريقين سابقا على إجراء مباراة الذهاب والإياب بدون جمهور وفي ملعب محايد وحسب الأجواء السائدة في محيط أبناء سيدي أرغيس فإن الجميع عازم على أن يكون في مستوى الآمال المعلقة على هذه المواجهة المحلية التي سيطغى عليها في نظر الكثير من المتتبعين الإندفاع البدني وحمى التنافس من أجل كسب التحدّي ومن جهة أخرى رد الإعتبار بعد الهزيمة في الداربي الأول أمام عين فكرون ويرى محبو اللونين الأصفر والأسود أن لقاء اليوم هو لقاء اللاعبين، و ليس لقاء الطاقم الفني، ولا الإدارة ولا حتى الأنصار الذين سيغيبون عن المدرجات والتأكيد أنهم يملكون فريقا قويا قادرا على تحقيق الهدف المنشود في نهاية الموسم ويسود أنصار الصفراء تفاؤل بحصد النقاط الثلاث في لقاء اليوم، بعد المستوى الذي أظهره رفقاء المتألق دميغة في المواجهة الأخيرة أمام الوصيف إتحاد خنشلة حيث أدى الفريق مباراة بطولية ومن خلال حديث اللاعبين والطاقم الفني فإن الكل مصرّ على تفادي الإخفاق في الداربي أمام الحراكتة قصد مواصلة التصالح وفي الجهة المقبلة ففريق الحراكتة يُعلق آمالا كبيرة على هذه المواجهة من أجل مواصلة تصحيح المسار الذي يفرض تحقيق المزيد من النتائج الإيجابية التي ستكون بمثابة متنفس لأجل تجاوز المسيرة الكارثية التي عرفها الفريق في مرحلة الذهاب ورغم أن لقاء اليوم سيكون ذا طابع محلي وسيجمع فريقي الولاية مع بعضهما رغم اختلاف أهدافهما، إلا أن لاعبي الناديين مطالبان بالتحلي بالروح الرياضية الذي سينعكس على الأنصار في الداربيات القادمة من خلال عودة المياه إلى مجاريها وبالتالي فالجميع مطالب بالتحلي بالروح الرياضية لإنجاح هذا العرس الكروي.

أحمد أمين. ب

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق