محليات

مواطنون في بريكة بباتنة يطالبون بتحريرأحيائهم من باعة الخمور والمجرمين

باتوا مهددين من طرف المنحرفين

جدد العشرات من السكان بكل من تجمعات حي النصر وسط ميدنة بريكة، مناشدتهم بضرورة التدخل و تطهير هذه الاحياء من باعة الخمور الذين يتخذون من سياراتهم محلات متنقلة لترويج هذه السموم وسط هذه الاحياء ناهيك عن انتشار المنحرفين ما أدى إلى عدم الأمن على الرغم من حملات التوقيف التي تقوم بها المصالح الأمنيةخاصة خلال المناسبات، حيث يؤكدون سكان عمارات حي النصر، بأن هناك شققا معروفة، تحولت إلى وكر لممارسة الانحرافات، ناهيك عن عدم قدرتهم على مغادرة شققهم وتركها لوحدها خوفا من عمليات السرقة التي باتت تعرف انتشارا كبيرا بهذه العمارات، مشيرين إلى أنهم أودعوا شكاوي عدة لدى المصالح الأمنية وكذا الإدارية في العديد من المناسبات إلا أن الامور تبقى على حالها خاصة في ظل تستر البعض عن هؤلاء اللصوص، كما يطالب السكان بضرورة تطهير محلات الرئيس المتواجدة بحي النصر والتي باتت مقصدا لمتعاطي الممنوعات ليلا خاصة وأنها تقع في منطقة لا توجد بها الانارة العمومية.
من جانب آخر طالب سكان الحي الجديد بوسط مدينة بريكة من السلطات الأمنية تكثيف دورتها داخل الحي في ظل انتشار بعض المنحرفين خاصة وان الحي متاخم لضفة الواد والتي تعتبر مرتعا مفتوحا لهؤلاء المنحرفين.
جدير بالذكر الى ان مدينة بريكة عرفت قبل يوم من عيد الاضحى جريمة قتل راح ضحيتها رعية افريقي، في حين تم ثقب عجلات عشرات السيارات بحي النصر في ثاني أيام عيد الاضحى وهو ما يعبر عن الحالة اللا امنية التي باتت تعرفها هذه الاحياء.

عامر. م

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق