محليات

مواطنون يحتجون بسبب انقطاع المياه بلمسان

طالبوا بفتح تحقيق حول هذه الأزمــة

احتـج أمس، مواطنو بلدية لمسان بولاية باتنة، تنديدا بأزمة غياب الماء الشروب وندد المحتجون الذين تجمهروا أمام مقر البلدية بهذه المشكلة التي أرقت يومياتهم وأثرت عليهم سلبا، حيث طالب المعنيون السلطات المحلية والجهات المعنية بفتح  تحقيق حول أسباب إنقطاع الماء الشروب.

وعبر المحتجون عن غضبهم  من جفاف حنفياتهم منذ عشرة أيام بما في ذلك توزيع المياه غير العادل والذي لا يكفي لسد احتياجاتهم من هذه المادة الضرورية، حيث اتهم الموطنون المسئولين باستغلال المياه وتوجيهها في السقي الفلاحي على مستوى مداشر وقرى البلدية بدل تموين المواطنين الذين يعانون من غياب المياه الشروب، وندد في ذات السياق المحتجون من تفاقم الوضع والذي دفعهم إلى الاستنجاد بصهاريج المياه التي أثقلت هي الأخرى كاهلهم أمام ارتفاع ثمنها والظروف التي يعاني منها أغلب السكان والتي تزامنت والأزمة الصحية الراهنة بما في ذلك  ذوي الدخل المحدود ممن تعذر عليهم أمر ذلك.

من جهته صرح رئيس البلدية لـ”الأوراس نيوز”، أنه تم أمس تزويد الأحياء بالمياه الشروب، وذلك بعد أن عرفت المنطقة أزمة حادة في هذه المادة الضرورية والتي تعاني منها معظم بلديات الولاية، وأرجع  ذات المسئول ذلك إلى عدم كفاية احتياجات السكان من المياه  وهو الأمر الذي دفعهم إلى النظر في برمجة مشروع لاحتواء هذه الأزمة حيث من المنتظر الشروع فيه بعد الانتهاء من الإجراءات اللازمة، وهو ما من شأنه حسب ذات المتحدث القضاء على أزمة المياه التي يعيشوها المواطنون.

حفيظة. ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق