محليات

مواطنون يشتكون من مشاريع التهيئة المغشوشة بأم الواقي

الأمطار تواصل فضح سياسة البريكولاج

كشفت قطرات الأمطار المتساقطة على عدد من بلديات ولاية أم البواقي، سياسة “الترقيع” و”البريكولاج” في إعادة تأهيل وتهيئة عدد من الطرق البلدية، ضمن برامج التهيئة الحضرية.

وطالب مواطنون ببلديات عين مليلة وعين البيضاء وأم البواقي، بضرورة تدخل الجهات الوصية، والوقوف على مشاريع التهيئة التي تنجز دون احترام المعايير المطلوبة ولا ترقى لحجم الأغلفة المالية المخصصة لها، مع ضرورة تنصيب لجنة مراقبة دائمة للمشاريع التنموية خاصة منها المتعلقة بالتهيئة، لفرض عقوبات صارمة على المقالات المتهاونة في احترام شرط الجدة والنوعية المنصوص عليها في دفتر الشروط الخاص بمشاريع التهيئة الحضرية للأحياء.

بن ستول.س

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق