محليات

مواطنون يشتكون ندرة الميـاه في حي بوعقال ولاية باتنة

قالوا أنها لم تصل حنفياتهم منذ أسابيع

لاتزال أزمة ندرة المياه تصنع معاناة العديد من السكان في بعض المناطق بولاية باتنة، وأوضح عدد من المواطنين أن عملية التوزيع تعرف اختلالات كبيرة، حيث تجف الحنفيات لأيام، الأمر الذي ضاعف من معاناتهم.
ومن بين المواطنين الذين اشتكوا غياب الماء الشروب قاطني حي صالح بلحمل ببوعقال في مدينة باتنة، حيث قال المعنيون أن المياه لم تزر حنفياتهم منذ مدة طويلة، وقال متحدث أنهم نقلوا شكواهم إلى الجهات المعنية من وحدة الجزائرية للمياه لكن دون جدوى، مؤكدا أن غياب هذه المادة الحيوية عن حنفياتهم أجبرتهم على اللجوء إلى مياه الصهاريج والتي استنزفت جيوبهم بمصاريف إضافية، من جهة أخرى، قال مواطنون تصلهم المياه بانتظام، أنهم يواجهون مشكلا آخرا وهو نوعية المياه، حيث أكدوا أنهم يستعملونها للغسيل فقط وهي غير صالحة للشرب.
ن.م

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق